نقاط القوة والضعف في عالم الأعمال


يمكن للشركات الوصول إلى النجاح وتحقيق أهدافها واستراتيجياتها المستقبلية من خلال تقليل نقاط ضعفها وزيادة نقاط قوتها، ومن الجدير بالذكر أنّ تحليل السوق وتطوير الإستراتيجية هي عمليات مستمرّة في السوق المتغير فيمكن أن تتحوّل نقاط القوة إلى نقاط ضعف في المستقبل، وعندما يتعلق الأمر بنقاط القوة التي يجب تقويتها لدوام نجاح الشركة، فإننا نشير إلى المزايا التنافسية للشركة والكفاءات المميزة.

نقاط القوة في العمل :

أهمها ما يلي:
١- امتلاك حصة سوقية كبيرة.
٢- تقديم خدمات ممتازة للعملاء. ٣-التميز بالأفكار الريادية والقدرة على التحديث والإبتكار.
٤-امتلاك شخصية قوية في العمل والتعامل مع المواقف بقوة وسرعة.
٥- تكوين العديد من العلاقات الشخصية مع العملاء.
٦- تقديم المنتجات عالية الكفاءة ومنخفة التكلفة.

نقاط الضعف في العمل:
بالرغم من وجود العديد من نقاط القوة في العمل إلا أنه يوجد أيضًا الكثير من نقاط الضعف التي من الممكن أن تواجه الشركة وموظفيها، وتُعرَف بأنها النقاط والقيود التي تقف أمام الشركة وتعرقل نجاحها في العمل المهني، أو ببساطة كل ما لا تفعله الشركة بطريقة جيدة، وفيما يلي أهم هذه النقاط:
١- وجود سياسات خدمة مربكة للعملاء. استخدام تعريفات غير ملائمة للعميل لتطوير المنتج الذي تقدمه الشركة.
٢- توافر محدود للمنتجات. توفر العديد من المستويات الكثيرة في الهيكل التنظيمي.
٣- عدم تحديد أهداف كمية في الشركة، والإعتماد على الأهداف النوعية فقط.
٤- عدم تفاعل الإدارة العليا ومشاركتها في تقديم الخدمات الجديدة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *